One thought on “كمائن العتمة”

  1. قلم جميل تستحق صاحبته أن يقرأ ما تكتبه.يبقى أن أشير إلى بعض الملاحظات السريعة:سرد الرواية في بدايتها كان غامضا ومشوقا لمتابعة القراءة. ثم غاص في تفاصيل وتكرار جعل السرد رتيبا قبل أن يعود من جديد ويبدأ في فك خيوط الرواية خيطا خيطا بسرد تفاصيل كمائن العتمة التي تعيشها راويتها.ت [...]

  2. هل هذه رواية؟ هل هي مقطوعة شعرية؟ هل هي خواطر فتاة تائهة في عتمات تصاحبها منذ مولدها؟لا أملك إجابة محددة على هذا السؤال، فليس ثمة رواية محددة في هذا الكتاب، إنما هي فتاة تتنقل من عتمة إلى أخرى؛ عتمات تحيطها تارة، وتارة تحيط شخوصاً أخرى تلتقي بهم.أما عن تعبير الكاتبة فأنت تقرأ [...]

  3. المشكلة في الكتاب العرب حين يكتبون، أنهم يباشرون بالكتابة دون التفكير بتاتاً بالفكرة التي سيتمحور حولها الكتاب! يحضرون قلم وبعض أوراق ويباشرون في الكتابة الي أن ينتهوا بلا هدف ولا غاية إلا إنهاء الكتاب ' حرفياً 'قرأت الكتاب فقط لأن الكهرباء كانت مقطوعة، ولأن الكتاب وقع بين ي [...]

  4. ليس سيئا، أسلوب فاطمة لا شك مشوق. الرواية كئيبة بعض الشيء وشعرت أن الأفكار ليست دائما مرتبةفي القصة.توقعت أن يكون لحسن دور أكبر بما أنها ذكرته أكثر من مرة لما يقارب نصف الكتاب ولكن قصته في النهاية -وبعد كل هذا التشويق- لم تكن بذلك الحجم من الأهمية. الرواية بشكل عام تستحق القراء [...]

  5. قرأت لها رواية سابقه فاشلة وهذه رواية اخري لم ترق لي. اتمني ان اتذكر اسماء بعض الكاتبات قبل الشراء حتى لا اقع بالفخ مرات عدة.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *